اتصل بنا

مرحبا ما الذي تبحث عنه؟

الكيت كات

كيف تغيرت ملامح أشهر طفل على "السوشيال ميديا"؟

جيفين توماس

اشتهر الطفل الأمريكي "جيفين توماس" بتعبيرات وجهه الغريبة والمضحكة، التي انتشرت صوره عبر مواقع التواصل الاجتماعي منذ السنوات الماضية، ويعتبر من مشاهيرها.

ونشر الطفل "جيفين" صورة له وظهر فيها أكبر سنًا وملامحه تغيرت قليلًا عن من قبل، خلال السنوات الماضية.

وقادت الصدفة الطفل الصغير البالغ حاليًا 10 سنوات ليكون الطفل الأشهر على السوشيال ميديا، عندما نشر عمه نيك ماستوندون المشهور على إنستجرام هو الآخر، مقطع فيديو له مع جيفي في 2014 ونال الطفل الصغري إعجاب المتابعين لتعبيرات وجهة الطريفة.

واختفى الطفل، إلى أن ظهرت صورته مرة أخرى في 2016 بعد ذلك استخدمت البطلة الأولمبية الأمريكية لوري هيرنانديز، صورته وهو مُبتسم، وكتبت عليها "عندما تفوز بميدالية ذهبية في الأولمبياد"، لتكون أول شخص يستخدم صورة الطفل للتعبير عن الحالة والشعور.

وعبر تلك السنوات حرص جيفين على نشر صورته الطريفة والمضحكة عبر حساباته على مواقع التواصل والتي يتابعه عليها مئات الآلاف.

ومؤخرًا نشر جيفين أحدث صوره والتي جذبت اهتمام متابعيه لتغير ملامحه والذي كأنه بدأ الدخول في مرحلة المراهقة.

© جميع الحقوق محفوظة - 2020